الاحتفال بيوم التراث العالمي – الختام
دبي – دولة الإمارات العربية المتحدة
ابريل 1998

السادة الحضور،،،

السلام عليكم ورحمة الله وبركات

يطيب لي في مستهل هذا الحفل و الذي يقام لأول مرة في دولة الإمارات العربية المتحدة، أن أرحب بكم أجمل ترحيب، وبعد،،،
فإن موضوع التراث من المواضيع المهمة التي تولي الدول المتقدمة اهتماما كبيرا لها ، فالتراث المعماري هو الذي يخلد آثار الأمم ، وهو قصة الماضي العريق و الدافع للمستقبل الواعد ، وما نجده من شواهد وآثار في مناطق مختلفة من العالم هي التي تعبر عن ثقافة و حضارة الأمم السابقة ، وتراثنا المعماري في دولة الإمارات العربية المتحدة غني بالعديد من الحصون و القلاع والأبراج الدفاعية و البيوت و المساجد والأسواق . وهي التي تعبر عن تاريخنا و حضارتنا الماضية . لذا فإنه من الواجب علينا المحافظة على هذا التراث ليبقى رمزا للأجيال القادمة – يستمدون منه القوة و العزة و الفخر.

أيها السادة،،،

إن بلدية دبي أعطت ومنذ أوائل الثمانينيات وأولت اهتماما كبيرا بالتراث العمراني في الإمارة، وأسست خاصا لمسح وترميم وتأثيث المباني القديمة باسم " قسم المباني التاريخية " . والآن وبعد سنوات عدة من العمل المتواصل و الدؤوب قمنا بترميم العديد من المباني التاريخية التي تعبر عن ثقافتنا و تراثنا ، مثل : حصن الفهيدي ، وبيت الشيخ سعيد آل مكتوم، والمدرسة الأحمدية ، وبيت التراث ، وقرية حتا القديمة، ومجموعة من المساجد القديمة و الأبراج التاريخية ، كما قمنا بتأثيث كثير من هذه المباني كمتاحف لنربط الماضي بالحاضر ، ولنجذب المواطن و الزائر للإطلاع على تاريخنا وثقافتنا وحضارتنا ، ومن أهم هذه المتاحف : " متحف دبي " و " متحف الصور والوثائق التاريخية " في بيت الشيخ سعيد آل مكتوم . وجاري حاليا تأثيث " قرية حتا التراثية " و " بيت التراث " و " المدرسة الأحمدية".

وقد توجت جهود البلدية بعدد من الجوائز في مجال المحافظة على التراث العمراني كانت بدايتها عام 1987 الى جانب حصولها على جوائز في ميادين أخرى، وقد كان آخرها الجوائز التي حصلت عليها العام الحالي من منظمة المدن العربية.
و اليوم ونحن في منتصف الطريق حيث العمل لم ينته . ولن ينتهي . والخطط المستقبلية كثيرة جدا .. فإننا وجدنا من الواجب علينا أن نكرم في مثل هذا اليوم " يوم التراث العالمي " هؤلاء الرجال الذين ساهموا في تشييد هذا التراث من البنائين القدامى ، والذين تعاونوا مع البلدية بإعطاء المعلومات والتفاصيل الدقيقة ، وأخيرا الذين قاموا وسهروا على الحفاظ على هذا التراث الجميل ، وأخرجوه بهذه الصورة البديعة .

و السلام عليكم و رحمة الله وبركاته

   
   
  الصفحة الرئيسية © 2011 قاسم سلطان البنا جميع الحقوق محفوظة