المؤتمر العام لمنظمة العواصم والمدن الاسلامية (المؤتمر العاشر) – اليوم الاول
دبي – دولة الإمارات العربية المتحدة
24/04/2004 27/04/2004

معالي عمر عبدالله قاضي، أمين عام منظمة العواصم والمدن الاسلامية
معالي عبدالعزيز عبدالله الحصين، رئيس المجلس الاداري الثالث والعشرون
السادة أعضاء المجلس الاداري

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أرحب بكم في دولة الامارات العربية المتحدة وفي مدينة دبي التي يسعدها أن تستضيف أعمال الدورة الحالية للمجلس الاداري الرابع والعشرون والمؤتمر العام العاشر لمنظمة العواصم والمدن الإسلامية، التي نأمل أن تحقق الطموحات المرجوة والآمال العريضة للمدن الاسلامية.

الأخوة الأعزاء،،،

لقد كان لمجلسكم الموقر الدور المؤثر في تفعيل القرارات والأنشطة المتعلقة بأعمال المنظمة خلال الفترة الماضية، ولاشك بأن توصياتكم التي سترفع الى المؤتمر العام العاشر لمنظمة العواصم والمدن الإسلامية للنقاش والمداولة ستكون محل الاهتمام من قبل الأعضاء الموقرين. وهنا لايفوتني أن أشيد بجهود رئيس المجلس الإداري معالي الأخ/ عبدالعزيز عبدالله الحصين، أمين عام المدينة المنورة، الذي تولى أعباء سنة من العمل الدؤوب، صبت نتائجه في صالح العواصم والمدن الإسلامية، وكذلك الجهود والمتابعة المستمرة من قبل معالي الأخ/ عمر عبدالله قاضي، الذي لم يدخر جهداً في سبيل تنفيذ ومتابعة التوصيات الصادرة من المجلس، وأتمنى للدورة المقبلة إستثمار ما تحقق من نجاحات للإستمرار في مسيرة الإنماء لمدننا التي تنتظر منا قرارات غايةً في الأهمية، تضمن لها الرخاء والرفاهية.

الأخوة الأعزاء،،،

ينعقد هذا المجلس والمدن الإسلامية قد أقبلت على مرحلة مهمة من تاريخها في ظل وجود قضايا تهم المواطن الذي تشغله قضايا الفقر والتعليم والتنمية وتوفير المرافق والبنية التحتية والمسكن الملائم، وما إجتماعنا الاّ لإستعراض المحاور والتوصيات التي من شأنها تحقيق آمال مدننا، وأدعو المشاركين الى إعطاء تلك القضايا الإهتمام الذي تستحقه من أجل الوصول الى توصيات وقرارات تكلل جهود هذا المؤتمر بالنجاح.

أكرر شكري للمجلس الإداري، وأتمنى للدورة الحالية التوفيق والسداد.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

   
   
  الصفحة الرئيسية © 2011 قاسم سلطان البنا جميع الحقوق محفوظة